علاج مرض الصفار( اليرقان)

:يستخدم نبات العرعر لعلاج مرض ( الصفار ) وهو اصفرار العينين واصفرار البول بشدة :: طريقة الاستخدام يفرم العرعر ويوضع في قليل من الماء ويصفى ويؤخذ السائل الناتج عن نقع العرعر ثم يؤخذ كل صباح قبل الاكل لمدة سبعة أيام وبعدها يتم الشفاء إن شاءالله .

ملاحظة : مجرب كثيرا ومشهود له

وفي سؤال للمتخصصين عن أشهر المعالجين بالطب الشعبي في غزة.. كان دائمًا الرد هو "الحاجة أم سليم"؛ حيث اشتهرت بعلاج الأمراض المستعصية التي يعجز عن علاجها الطب الحديث، ولا نبالغ إذا قلنا بأن الناس كانوا يثقون بها أكثر بكثير من الأطباء والمستشفيات.

وتوجهنا إلى وليد أحد أحفاد الحاجة أم سليم وسألناه عن جدته، فقال: "نعم لقد كانت جدتي الحاجة أم سليم مستودعا طبيا، وإن جاز التعبير فقد كانت مستشفى لوحدها، كانت تقوم بتوليد السيدات، وتركيب العشرات من الأدوية التي كانت أكثر نجاعة من علاج الأطباء. وأهم ما كانت تعالجه من الأمراض اليرقان (الصفراء) الذي ما زلنا حتى اليوم نعالج أبناءنا بنفس مستحضرات جدتي رغم أن جدتي توفيت منذ أكثر من 25 عاما، وما زال علاجها ناجعا".

ويضيف وليد: "إن علاج اليرقان حتى الآن عبر الأطباء غير ناجع، والمريض يمكث في المستشفى ويتلقى العلاج ولكن دون جدوى، وعندما يتوجه إلينا نقدم له العلاج الذي تعلمناه من جدتي أم سليم رحمها الله، وعندها يشفى تماما خلال 5 أيام بإذن الله".

أم سليم.. ضحية عدم التوثيق

ويشير وليد إلى أن علاج اليرقان يتم عبر تحضير دواء يتكون من حبة البركة والخل وزيت الزيتون؛ حيث تدق حبة البركة، ويوضع عليها الخل المصنع يدويا، وتتفاعل المادتان مع بعضهما البعض، ويتم تعاطي الدواء عن طريق الأنف بالتنقيط، يسبقه تنقيط بزيت الزيتون لترطيب مجرى الأنف قبل الدواء؛ نظرا لكونه مؤلمًا. ويضيف أن المريض يستمر في العلاج لمدة أسبوع، وبعدها يحتاج لأسبوع آخر يعتمد فيه على الحمية والتي يطلب منه اتباعها خلال أسبوع العلاج، وتتكون من الطعام الحلو والفواكه والطعام الخالي من الدهون والاعتماد على شوربة الخضار مع قليل من الملح وزيت الذرة.

ويشير وليد إلى أنه يشعر بالأسف؛ نظرا لعدم استفادة الأطباء من أساليب جدته العلاجية الناجعة؛ حيث يقول بأنها كانت تعالج عقم النساء والتقرحات الجلدية إلى جانب علاج السعال الديكي، وكثير من الأمراض التي دفنت أسرار علاجها مع وفاة جدته، مؤكدًا أنها كانت تعتمد في مركباتها بشكل كلي على المواد الطبيعية المتوفرة في فلسطين من أعشاب وغيرها من المواد الطبيعية.